كساب الجعليين

مرحبا بكم ايها الاخ الكريم ونشكرك علي اختيارك منتدي ابنا كساب
نرجو منك ان تساهم معنا في هذا المنتدي حتي يشع نوره علي كل خطوط الشبكة العنكبوتية
ولكم الشكر ،،،،،،،،،،
ادارة منتدي كساب الجعليين
كساب الجعليين

ملتقى ابناء كساب

السنجك . يرحب بكم في منتداكم العامر بتسجيلكم ومشاركاتكم ونتمنا لكم وقتا ممتعا ,,

ارجو من الاخوه الاعضاء ارسال صور جميله لكساب حتى نتم اضافتها الى المنتدى لنزين بها الموقع . السنجك

كساب ياطيبه جيناك بعد غيبه *** بنوتك الحلوات ورجالك الهيبه
اخي الزائر عند العجز عن التسجيل في المنتدى او اي مشاكل اخره تواجهك عليك ارسال رساله بالمشكله على email ( seif.kassab@yahoo.com ) للمساعد

    النسخة السودانية

    شاطر

    متوكل بشير خضر
    مشرف المنتدى الديني
    مشرف المنتدى الديني

    عدد المساهمات : 29
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 30/03/2011
    العمر : 40
    الموقع : كساب الجعليين

    النسخة السودانية

    مُساهمة من طرف متوكل بشير خضر في الإثنين يونيو 13, 2011 12:26 pm

    النسخة السودانية:
    (نقلا عن عمود ساخر سبيل):


    أرادت جوزفين أن تفاجئ زوجها (جون) فقامت بترتيب المنزل ورشت علي جنباته عطراً ذورائحة جميلة .. غيرت من تسريحة شعرها وأرتدت أجمل ما عندها .. وعندما دق حرس الباب فتحت لجون الباب فإستقبلها قائلا :

    -ما هذا الجمال يا حبيبتى .. كم إنتى رائعة اليوم

    النسخة السودانية :

    أرادت سعاد أن تفاجئ عوض .. غيرت من تسريحة شعرها التى لم تغيرها منذ أن تزوجا قبل عشرة سنوات .. إرتدت فستاناً زاهياًً .. غيرت كل الملايات في البيت بأخري جديدة .. وضعت على المبخرة عروق من الصندل .. ما أن دق باب الشارع حتى هرعت تفتح الباب لعوض الذى نظر إليها وكأنه يراها لأول مرة قائلاً :

    -إنتى جنيتى وللا شنو؟ شنو العاملاهو في روحك ده ؟


    *************

    بينما كان جون وجوزفين يسيران على شاطئ البحر إصطدمت رجل جوزفين بإحدى الحجارة فتأوهت من الألم .. خاطبها جون فى رفق وحنية :

    -هل هي مؤلمة الضربة .. دعينى أعمل لها مساجاً

    النسخة السودانية :

    بينما كان عوض وسعاد يسيران بشارع الدكاترة .. أصدمت رجل سعاد بأحدى علب البارد الفارغة وقبل أن تتأوه سعاد من الألم خاطبها عوض قائلاً :

    -عميانة؟ ما بتشوفى؟ ما تعاينى قدامك


    *************

    فى عيد زواجهما قالت جوزفين لجون تعاتبه :

    -أنسيت أن اليوم عيد ميلاد زواجنا يا حبيبي

    أخرج لها جون من حافظته تذكرتان لتناول العشاء في أحد المطاعم الفاخرة وهو يخاطبها :

    -كيف انسى يا حبيبتى يوما جمعنى بك .. سوف نتناول طعام العشاء على ضوء الشموع



    النسخة السودانية :

    في عيد زواجهما قالت سعاد لعوض وهى تعاتبه :

    -نسيت يا عوض إنو الليلة عيد زواجنا ؟

    أخرج لها عوض من جيب الجلابية ورقة (الجمرة) وهو يخاطبها قائلاً :

    - هو الواحد يشتري ليكم الجمرة وللا يتذكر ليكم الحاجات الهايفة دى؟


    *************

    وهما عائدان من الطبيب بعد ان أثبتت الفحوصات أن جوزفين مصابه بمرض إرتفاع السكر خاطبها جون مخففاً :

    -لقد أخطأ السكر العنوان يا حبيبتى فأنتى أحلى من أن تصابين به فأنتى عسل يا حبيبتى



    النسخة السودانية :

    وهما عائدان من الطبيب بعد ان أثبتت الفحوصات أن سعاد مصابه بمرض (السكرى) خاطبها عوض قائلاً ً :

    -الما بجيب لك السكري شنو؟ كان اليوم كلو تضربى فى الباسطات والحلويات



    *************

    أرادت جوزفين أن تحضر أحد الأغراض من مخزن المنزل فباغتها فأراً يتجول .. هرعت خائفة نحو جون وهى تصيح مذعورة ، إحتضنها فى رفق قائلاً :

    -لا تخافي يا حبيبتى الفئران غير مؤذية .. دعينى أذهب بدلا عنك لأحضر لك أغراضك


    النسخة السودانية :

    أرادت سعاد أن تحضر أحد الأغراض من مخزن المنزل فباغتها فأراً يتجول .. هرعت خائفة نحو عوض وهى تصيح مذعورة

    -الفار يا عوض .. الفار يا عوض

    أشاح عوض بالصحيفة التى كان يقرأ فيها جانباً وهو يخاطبها :

    -مخلوعه كده مالك؟ هو أصلو فار وللا أسد ؟ وإنتى ذاااتو الوداكى تمشى تكابسى هناك شنو؟


    *************

    قالت جوزفين تخاطب جون وهى تشير إلى أحدى البلوزات وهما يتجولان في أحد المحلات :

    -ما رائك يا حبيبي فى هذه البلوزة المحذقة ؟

    خاطبها جون وعينيه تشع فرحاً :

    -سوف تكون مذهلة عليك يا حبيبتى


    النسخة السودانية :

    قالت سعاد تخاطب عوض وهى تشير إلى أحد البلوزات وهما يتجولان في (سعد قشرة) :

    -رائك شنو يا عوض فى البلوزة المحذقة دى ؟

    رد عليها عوض :

    -و (كرشك) دى توديها وين؟


    *************

    جاءت جوزفين وهى منهارة وإرتمت على أول كرسي إنزعج جون وسألها مستفسراً عما حدث أخبرته بأنها قد نجت بأعجوبه بعد أن كادت تسبب فى حادث مرورى وهى تقود سيارتها الجديدة ، قال لها جون بعد أن أحضر لها كوبا من العصير البارد :

    -أحتسى هذا العصير يا حبيبتى .. غداً نذهب إلى مدرسة قيادة السيارات لتتمرنى أكثر على القيادة .. إطمئنى سوف تتحسن قيادتك كثيراً


    النسخة السودانية :

    جاءت سعاد وهى منهارة تماًما وجلست فى طرف السرير نظر إليها عوض فى إندهاش وهو يقول لها :

    -مالك؟ الحاصل شنو؟

    أخبرته بأنها طلعت من الموت بأعجوبه بعد أن كادت تدخل فى أحدى الحافلات ، قاطعها عوض قبل أن تكمل حديثها :

    - ما قلنا ليك سواقتك التعبانة دى يوم بتجيب اجلك !ّ!

    كسرة :

    -(وهى تطلب منه شراء فستان لإحدى المناسبات) : أفتحي محفظة النقود وخذى ما شئتى ياحبيبتى ويا حبذا لو إشتريتى له حذاءاَ بنفس اللون حتى تكونى أجمل إمرأة في الحفل

    -(عوض) :الشهر الفات ده ما إشتريتى ليكى فستان ؟ إنتى قايلانى كاسر ليا بنك وللا القروش دى قاعد أطبعا ؟


    ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
    مع خالص التحايا.
    متوكـــــــــــل

    avatar
    حسن بشيرالعمدة
    مشرف المنتدى الثقافي
    مشرف المنتدى الثقافي

    عدد المساهمات : 28
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 30/10/2010

    رد: النسخة السودانية

    مُساهمة من طرف حسن بشيرالعمدة في الثلاثاء يونيو 14, 2011 6:17 am

    ههههههههههههههههههههه روعه ياتوكا الظاهر عوض رباطابي ..

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد يوليو 22, 2018 10:28 pm