كساب الجعليين

مرحبا بكم ايها الاخ الكريم ونشكرك علي اختيارك منتدي ابنا كساب
نرجو منك ان تساهم معنا في هذا المنتدي حتي يشع نوره علي كل خطوط الشبكة العنكبوتية
ولكم الشكر ،،،،،،،،،،
ادارة منتدي كساب الجعليين
كساب الجعليين

ملتقى ابناء كساب

السنجك . يرحب بكم في منتداكم العامر بتسجيلكم ومشاركاتكم ونتمنا لكم وقتا ممتعا ,,

ارجو من الاخوه الاعضاء ارسال صور جميله لكساب حتى نتم اضافتها الى المنتدى لنزين بها الموقع . السنجك

كساب ياطيبه جيناك بعد غيبه *** بنوتك الحلوات ورجالك الهيبه
اخي الزائر عند العجز عن التسجيل في المنتدى او اي مشاكل اخره تواجهك عليك ارسال رساله بالمشكله على email ( seif.kassab@yahoo.com ) للمساعد

    الحق والباطل وجها لوجه

    شاطر
    avatar
    السنجك
    مدير المنتدى
    مدير المنتدى

    عدد المساهمات : 54
    السٌّمعَة : 6
    تاريخ التسجيل : 05/05/2010
    العمر : 39
    الموقع : المملكة العربية السعودية

    الحق والباطل وجها لوجه

    مُساهمة من طرف السنجك في الأحد أبريل 10, 2011 10:15 am

    الحق والباطل وجها لوجه في تاريخ المجاهدين
    حتى لو لبس الباطل ثوب الاسلام متمثلا في الحجاج بن يوسف الثقفي .
    عمر المختار :
    استجوب الضابط الايطالي عمر المختار فانظر ماذا قال :-
    ساله الضابط : هل حاربت الدوله الايطالية ...؟

    عمر : نعم
    وهل شجعت الناس على حربها ؟
    عمر : نعم
    وهل انت مدرك عقوبة ما فعلت ؟
    عمر : نعم
    وهل تقر بما تقول ؟
    عمر : نعم
    منذ كم سنه وانت تحارب السلطات الايطالية ؟
    منذ 10 سنين
    هل انت نادم على ما فعلت ؟
    عمر :لا
    هل تدرك انك ستعدم ؟؟؟
    عمر : نعم
    فيقول له القاضي بالمحكمه :
    انا حزين بان تكون هذه نهايتك .
    فيرد عمر المختار :
    بل هذه افضل طريقه اختم بها حياتي ....

    فيحاول القاضي ان يغريه فيحكم عليه بالعفو العام مقابل ان يكتب للمجاهدين
    ان يتوقفو عن جهاد الايطاليين , فينظر له عمر ويقول كلمته الشهيره :
    ( ان السبابه التي تشهد في كل صلاة ان لا اله الا الله وان محمدا رسول الله , لايمكن ان تكتب كلمة باطل )
    ومات المجاهد العظيم عمر المختار عليه رحمة الله .


    المجاهد سعيد بن جبير
    التابعي الجليل سعيد بن جبير ... كان على عهد الحجاج بن يوسف الثقفي فوقف في وجهه المجاهد سعيد وتحداه وحارب ظلمه حتى قبض عليه الحجاج :
    فجيء به ليقتل ... فساله الحجاج مستهزئا :
    ما اسمك ؟
    وهو يعلم اسمه .
    قال : سعيد بن جبير
    قال الحجاج : بل انت شقي بن كسير
    فيرد سعيد : امي اعلم باسمي حين اسمتني
    فقال الحجاج غاضبا : شقيت وشقيت امك
    فقال سعيد : انما يشقى من كان اهل النار , فهل اطلعت الغيب ؟
    فيرد الحجاج : لابدلنك بدنياك نارا تلظى!
    فقال سعيد : والله لو اعلم ان هذا بيدك لاتخذتك الها يعبد من دون الله
    فقال الحجاج :فلم فررت مني ؟
    قال سعيد : فررت منكم لما خفتكم
    فقال الحجاج : اختر لنفسك قتله ياسعيد
    فقال سعيد : بل اختر لنفسك انت ,فما قتلتني بقتله الا قتلك الله بها !
    فيرد الحجاج : لاقتلنك قتله ما قتلتها احدا قبلك ولن اقتلها لاحد بعدك !
    فيقول سعيد : اذا تفسد علي دنياي , وافسد عليك اخرتك !
    ولم يعد يحتمل الحجاج ثباته فينادي بالحرس : جروه واقتلوه .
    فيضحك سعيد وهو يمضي مع قاتله , فيناده الحجاج مغتاظا : ما الذي يضحكك ؟
    يقول سعيد : اضحك من جراتك على الله وحلم الله عليك !!!!!
    فاشتد غيظ الحجاج وغضبه كثيرا ونادى بالحارس : اذبحوه !
    فقال سعيد : وجهوني الى القبله ... ثم وضعوا السيف على رقبته
    فقال (وجهت وجهي للذي فطر السموات والارض حنيفا مسلما وما انا من المشركين )
    فقال الحجاج غيروا وجهه عن القبله ! وفعلوا!
    فقال سعيد ( لله المشرق والمغرب فاينما تولوا فثم وحه الله )
    فقال الحجاج : كبوه على وجهه ! ففعلوا !
    فقال سعيد : (منها خلقناكم وفيها نعيدكم ومنها نخرجكم تارة اخري )
    فنادى الحجاج : اذبحوه ! ما اسرع لسانك بالقران ياسعيد بن جبير
    فقال سعيد : اشهد ان لا اله الا الله وان محمدا رسول الله ... خذها مني ياحجاج حتى القاك بها يوم القايمة
    ثم دعا قائلا : اللهم لاتسلطه على احد بعدي .

    وقتل سعيد ... والعجب انه بعد موته صار الحجاج يصرخ كل ليله : مالي ولسعيد بن جبير ! كلما اردت النوم اخذ برجلي !!!
    وبعد 15 يوم فقط يموت الحجاج ولم يسلط على احد من بعد سعيد رحمه الله

    رحمك الله ياسعيد ورحمك الله ياعمر
    اللهم صلي على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين
    ودمتم شموعا للحق
    ســيف الديـن

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد سبتمبر 23, 2018 8:31 am